Foto: Yvonne Åsell / Svd / Scanpix.

إدانات قليلة لمشتري الجنس من الأطفال

 يتم القبض على عدد قليل من الرجال من الذين يشترون الجنس من الأطفال بين سن 15 و 18، وتقريبا لا يحكم على أي واحد منهم بالسجن. يظهر استطلاع قامت به صحيفة الداغينز نيهتر. ووفقا للإحصاءات الصادرة عن مجلس الوقاية من الجرائم Brottsförebyggande rådet فقد تم التبليغ عن 175 حالة من الاتجار الجنسي بالأطفال في ستوكهولم خلال فترة 2006-2010. أدت سبع حالات منها فقط الى الإدانة، وحالة واحدة إلى السجن. أما في جميع أنحاء السويد فكان هناك 26 حكم فقط في 542 بلاغ. 

لقد تم في عام 2005، تشديد العقوبة القصوى لشراء الجنس من الأطفال من السجن 6 أشهر الى سنتين وبهذا أصبحت فترة العقوبة أعلى بالنسبة لشراء الجنس من الأطفال عنه من الكبار. وتجدر الإشارة إلى أن شراء الجنس من الأطفال تحت سن 15 عاماً يصنف كإغتصاب وليس شراء جنس.

 

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".