Foto: Simon Paulin/Scanpix.
دراسة للمنتدى الفكري للتحديات العالمية

المهاجرون بعقود عمل يعانون من ظروف صعبة

أظهرت دراسة جديدة بأن المهاجرين الى السويد بعقود عمل يفتقدون الى الأمان في سوق العمل السويدية، كما يواجهون صعوبة بالاندماج . لهذا السبب يعود معظمهم الى بلدانهم، بعد انتهاء فترة إقامة العمل الاولى. فقط 15% من العاملين المهاجرين حصلوا على تصريح الإقامة الدائمة بعد انتهاء الاقامة، بعد العامين الأولين من صلاحية تصريح العمل، تقول ليزا بيلينغ, رئيسة الأبحاث والبرامج في المنتدى الفكري للتحديات العالمية Tankesmedjan Global Utmaning والتي تقف وراء هذه الدراسة:

- هناك عدد قليل جدا من الذين تمكنوا من تجديد اقامتهم المؤقتة. فقط 15% من أولئك الذين جاؤوا خلال السنة الأولى لديهم شكل من أشكال الإقامة بعد عامين. 

لقد فتحت الحكومة الأبواب في عام 2008 لهجرة العمل بعد تغيير القواعد. وأصبح من السهل على أرباب العمل تعيين أشخاص من خارج الاتحاد الأوروبي. ومنذ ذلك الحين، تم منح ما يقارب 000 15 تصريح عمل من كل عام. وعلى الرغم من أن أكثر تصاريح العمل تمنح لفترات قصيرة ولكن يمكن منح اقامة لمدة سنتين تمدد بعدها. وبعد أربع سنوات يمكن الحصول على تصريح الاقامة الدائمة ولكن الدراسة بينت أن عدداً قليلاً من هؤلاء الأشخاص بقى في السويد, والسبب هو أن الإقامة المؤقتة تمنحهم شعورا بعدم الأمان والطمأنينة وتعيق الاندماج في المجتمع السويدي. 

- الحوافز لتعلم اللغة السويدية والحصول على سكن مناسب في السويد ضئيلة, كذلك الشعور بالاستقرار في المجتمع بسبب عدم الشعور بالطمأنينة والاندماج. كل هذا يؤدي الى فقدان الرغبة بالاستثمار والذي لا يعطي شيئا في نهاية المطاف. 

كان يوجد في السويد سابقا تقليد بمنح الأيدي العاملة المهاجرة اقامة دائمة مباشرة. على عكس الوضع الحالي وكما هو موجود ايضا في دول اوروبية اخرى تمنح اقامة موسمية للعاملين وهذا يؤدي الى انعدام الأمان في سوق العمل ويؤدي ايضا الى استغلال العاملين من قبل أرباب العمل تقول ليزا بيلينغ. 

- يوجد شعور كبير بعدم الامان في هذا النظام بسبب اعتماد المهاجرين على أرباب العمل بكل الامور مما يضعف من مواقفهم وخاصة عندما يتعلق الأمر بتجديد الاقامة من أجل البقاء في السويد تقول ليزا بيلينغ, رئيسة الأبحاث والبرامج في المنتدى الفكري للتحديات العالمية. 

معلومات

 يمكن لأرباب العمل منذ 15 ديسمبر 2008 توظيف أشخاص من خارج الاتحاد الأوروبي والمنظومة الاقتصادية الأوروبية. ويجب على طالب العمل تقديم طلب في بلده, باستثناء الطلبة وطالبي اللجوء، المتواجدين بالفعل في السويد. منح إقامة العمل تتطلب شروطا في عقد العمل ويجب أن يكون طالب العمل قادرا أن يعيل نفسه بالمرتب . تصريح العمل ساري المفعول لمدة سنتين، وبعد ذلك يمكن تجديده. وبعد أربع سنوات، يمكن الحصول على تصريح الاقامة الدائمة. يمكن للمواطنين من دول الاتحاد الأوروبي ال 26 العمل بحرية في السويد. أما مواطنو دول الشمال فلا يحتاجون إلى ترخيص للعمل في السويد.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".