Arkivfoto: Scanpix
A الى F عوضا عن MVG الى IG

سلم التقييم الجديد يؤدي الى علامات عشوائية

عدم ثقة المعلمين بكيفية تقييم التلاميذ وفقا للمقياس الجديد قد يؤدي الى منح التلاميذ علامات  عشوائية. هذا ما كتبته صحيفة سفنسكا داغبلادت التي اوكلت الى 3 معلمات علوم تقييم علامة امتحان. وعلى الرغم من ان الامتحان كان نفسه بين المعلمين الثلاثة، الا ان النتيجة جاءت مختلفة، وادنى من العلامة الفعلية التي كان التلميذ قد حصل عليها.

ومنذ الخريف الماضي، تم استحداث مقياس جديد لتقييم العلامات، وعوضا عن G, VG, MVG، اصبحت العلامات تعطى وفقا لمقياس A الى F حيث ان F تدل على عدم النجاح، كما كانت IG وفق المقياس القديم.

واصبح تقييم العلامات يعتمد على اداء التلميذ في مجالات مختلفة، ابرزها القدرة على المناقشة التي قد تكون "اجمالية översiktlig" او "تفصيلية utförlig" او "مناقشة متوازنة nyanserad" وكذلك تقييم المعلومات التي قد تكون اما "اساسية grundläggande" او "جيدة goda"

المشكلة التي تواجه المعلمين الان هي انه لا توجد امثلة على المناقشات الاجمالية او تلك المتوازنة، بل ان الامر يعود للمدرس الذي يقوم بتقييم التلميذ وفقا لما يراه مناسبا. وسعيا منها للتسهيل عملية تقييم التلاميذ، تقوم مصلحة المدارس Skolverket الان بجمع امثلة لتقيمات وضعها معلمون وتتعلق بمختلف المواد التعليمية، من اجل عرضها على صفحة الكترونية سيتم رفع الستار عنها الخريف المقبل.

وبالنسبة للاكثر من 200 الف تلميذ الذين سيحصلون على علاماتهم خلال الاسابيع المقبلة، فان قلة الثقة التي تراود المعلمين في الوقت الحالي قد تؤدي الى منح التلاميذ علامات اكثر تدنيا او ارتفاعا مما يستحقون، وهو امر سينعكس على استمرارية التلاميذ من عدمه عندما يحين وقت تقديم طلبات الدراسة في الثانويات او الجامعات

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".