الدول الاوروبية تطرد السفراء السوريون

السويد لم تتخذ قرارا بعد

لا يزال غير مؤكدا اذا ما كانت السويد ستحذو حذو فرنسا والمانيا وغيرها من الدول بالنسبة لطرد السفير السوري من البلاد. هذا ما صرح به وزير الخارجية السويدية كارل بيلدت في حديثه لوكالة الانباء السويدية TT.

وقال بيلدت انه يدرس امكانية طرد السفير السوري من السويد، الا انه يعتقد ان اتخاذ خطوة كهذه امر سهل بالنسبة لفرنسا والمانيا التي سبق واغلقت سفاراتها في سوريا، في حين لا تزال السفارة السويدية موجودة على الاراضي السورية.
- وجود السفير السويدي في دمشق يساهم بالمحافظة على اتصالنا مع المعارضة السورية، قال وزير الخارجية كارل بيلدت.

يذكر ان عددا من الدول الاوروبية، منها فرنسا، بريطانيا، المانيا، هولندا، اسبانيا وغيرها، قد قامت في وقت سابق اليوم بطرد سفراء سوريا في البلاد او موظفو البعثات الدبلماسية. وكذلك فعلت استراليا التي طردت دبلوماسان سوريان وما تنوي كندا القيام به خلال الايام المقبلة.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".