غرق السفينة استونيا عام 1994 ادى الى وفاة 800 شخص. هذا واحد من قوارب النجاة التي كانت على متن السفينة. Foto: Leif R Jansson/Scanpix.
تجمع الانقاذ البحري وجمعية القيادة البحرية

"يجب تحسين اجراءات السلامة على متن السفن"

يجب على السفن ان تحسن من تجهيزات السلامة والانقاذ لكي تتمكن من مساعدة الركاب والطاقم على متنها وعلى متن سفن اخرى قد تحتاج للمساعدة. هذا ما كتبه ممثلون عن تجمع الانقاذ البحري Sjöräddningssällskapet وجمعية القيادة البحرية Sjöbefälsföreningen في صحيفة داغنز نيهيتر اليوم.

وشدد كاتبو المقال على اهمية تسهيل امكانية نقل الركاب من زوارق النجاة الى متن سفينة اخرى اذ ان البقاء في قارب نجاة بعد غرق سفينة ما لا يضمن النجاة، بل يجب ان يكون بمقدور السفن مساعدة الناجين وضمان سلامتهم. هذا النوع من الاجراءات الوقائية غير متوفر حاليا على متن السفن، وهو ما يجب تداركه، كما جاء في المقال.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".