.

5 الى 6 ملياردات كرون حجم المكاسب السنوية للشركات الوهمية من السويد

يتزايد بسرعة فائقة عدد الشركات التي تجد طريقها الى لائحة الأنذار التي تضعها هيئة التدقيق المالي، والسبب الأكثر شيوعا للوصول الى تلك اللائحة هو محاولة تلك الشركات إغراء الناس في إستثمار أموال كبيرة في الأسهم.

هيئة التدقيق المالي تعتقد أن تلك الشركات تجني سنويا خمس الى ست ملياردات كرون من السويد فقط عبر عمليات الخداع تلك.

عدد الشركات المدرجة على لائحة ممارسة الأحتيال تجاوز في العام الماضي الـ 800 شركة، وقد أضيف اليها في العام الجاري أكثر من 300 شركة أخرى. وتم الإبلاغ عن العديد منها من قبل سلطات البلدان الأخرى، كما تقوم السلطات السويدية بعمل مماثل فتنذر البلدان الأخرى عن ما يصل الى علمها عن الشركات الوهمية التي تعمل على نطاق عالمي كما يقول يان غرين من هيئة التدقيق المالي.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade ljud i menyn under Min lista