وزير المالية يرحب بمنح قرض من أجل ضمان الإستقرار

رحب وزير المالية أنديش بوري بقرار الإتحاد الاوروبي تقديم قرض بقيمة 100 مليار يورر لإسبانيا على إثر تقافم الأزمة الإقتصادية فيها. وقال بوري أن السوق العقارية في إسبانيا شهدت إنخفاضا كبيرا في الأسعار مما يرفع من خطورة إنزلاق مالي في البنوك الإسبانية، ولهذا كان من الضروري منح هذا القرض.

وعلى الرغم من أن هذا القرض يقلل من إضطراب السوق الأوروبية، إلا أن وزير المالية أنديش بوري يعتقد أن نتائج الإنتخابات البرلمانية في اليونان الأسبوع المقبل ستلعب دورا أساسيا في عودة الإضطراب أو إعادة الإستقرار.

يذكر أن السويد لم تساهم في هذا القرض حيث يمنح فقط من الدول التي تستخدم عملة اليورو.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade ljud i menyn under Min lista