رئيس روسيا البيضاء اليكسندر لوكاشينكو ووزير الخارجية السويدي كارل بيلت . الصوره /سكانبكس

سفارة روسيا البيضاء في ستوكهولم مغلقه حتى نهاية الشهر

يتفاقم تأزم العلاقات بين السويد وروسيا البيضاء، حيث جاء الرد السويدي اليوم بسحب كل الدبلوماسيين السويديين من البلاد. وزير الخارجية السويدي كارل بيلت تحدث لقسم الاخبار في الإذاعة وهو يعتقد بأن خوف رئيس روسيا البيضاء لوكاشينكو من حقوق الانسان وصل الى مستويات جديدة.

" انه بالطبع تصعيد حاد من جانب الرئيس لوكاشينكو ، من الواضح انه مستاء جداً وبالذات من جهودنا الديمقراطية ، لقد دأب على ذلك طوال الوقت لكن هذا تصعيد من قِبله " يقول كارل بيلدت

وجاء القرار بإغلاق سفارة روسيا البيضاء بعد نشوء أزمة دبلوماسية بين السويد و روسيا البيضاء التي  طردت السفير السويدي من مينسك الاسبوع الماضي .

ويزعم بأن السفير السويدي في روسيا البيضاء ستيفن اركسون يدعم المعارضة في البلد. وردا على طرد السفير صرح  وزير الخارجية كارل بيلت يوم الجمعة بأن سفير روسيا البيضاء غير مرحب به في السويد.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".