عدسة سكانبيكس

الأكوادور تنفي منحها آسانج اللجوء

نفت الأكوادر ما جاء في صحيفة بريطانية من أنها قد منحت مؤسس ويكليكس جوليان آسانج اللجوء اليها. وكانت صحيفة الغارديان البريطانية قد نسبت الى مصدر مقرب من حكومة الأكوادور قوله، بأن الأكوادور ستمنح آسانج اللجوء. فيما أكد رئيس البلاد رافائيل كوريا ما تحدث عنه في وقت سأبق بأن قرار البت في طلب اللجوء سيتم خلال الأسبوع.

ويقيم آسانج في سفارة الأكوادور في لندن، منذ أن قررت المحكمة البريطانية العليا تسليمه الى السويد لإستجوابه في تهم من بينها الاغتصاب. وعلى ذات الصعيد، صرح وزير خارجية الأكوادور ريكاردو باتينو بأن حكومة بلادة لاتفكر فقط في إمكانية منح مؤسس ويكليكس جوليان آسانج اللجوء أم لا، بل وكذلك كيفية خروج آسانج من بريطانيا، في حال منحه اللجوء.

- لا يتعلق الأمرفقط بمسألة منح آسانج اللجوء، لأنه حتى يتسنى للسيد آسانج الخروج من انكلترا، يجب أن يحصل على مسار آمن من قبل الحكومة البريطانية. هل سيكون ذلك ممكناً؟ هذه المسألة يجب أن تكون في بالنا. قال باتينو الى وكالة رويترز للأنباء.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".