المخطوف السويدي في مالي والصورة للجزيرة وسكانبكس

الخارجية تتفاوض مع خاطفي المواطن السويدي في مالي

 أعلن المواطن السويدي المخطوف من قبل مجموعة تنتمي إلى تنظيم القاعدة أنه اتصل بالسفارة السويدية في مالي. وفي مقابلة له مع قناة الجزيرة صرح السويدي المخطوف الذي يبلغ السابعة والثلاثين أن الخارجية السويدية تتفاوض مع الخاطفين حول إطلاق سراحه. وكانت الجزيرة بثت تسجيلاً وصلها من قبل الخاطفين في مالي يظهر ثلاثة مخطوفين أحدهم سويدي والآخر بريطاني والثالث هولندي. وطالب الخاطفون من سلطات حكومات المخطوفين التفاوض في شأن إطلاق سراح الأسرى. وبحسب قناة الجزيرة فإن المجموعة الخاطفة ستطالب بإطلاق سراح أسرى من الإسلاميين.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".