وزير الإندماج السويدي إريك أولينهاغ، صورة بيورن رونيمارك / إذاعة السويد

السويد ثاني أسوأ بلد في عملية إدماج المهاجرين في سوق العمل

صنفت السويد ثاني أسوأ بلد في عملية الإندماج في أوروبا، وفقا لدراسة قامت بها جامعة ستوكهولم، وذلك بالمقارنة مع 15 بلدا أوروبيا آخر.

ريسزارد سزولكين باحث في علوم الإجتماع قام بالبحث في مدى قدرة حصول المهاجرين على وظيفة في السويد خلال العشر سنوات الأولى من قدومهم إلى السويد، حيث تبين أن عملية الحصول على وظيفة تساهم في تعطيل إندماج المهاجرين في المجتمع.

وفي هذا الصدد قال سزولكين أن "عملية إثبات الذات داخل سوق العمل تتطلب وقا طويلا بين صفوف اللاجئين، لأنهم لا يستطيعون الحصول على عمل منذ قدومهم إلى السويد، ولا على الوظيفة التي كانوا ينتظرونها، لكن الأخطر من ذلك هو طول فترة الإنتظار التي يمكن أن تتراوح ما بين خمس أو ست سنوات دون الحصول على عمل، وهذا يعتبر فشلا كبيرا".

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".