سقف من النحاس مساحته 40 متر مربع تعرض للسرقه من على كنيسة ادولفسبري في العام 2011. صورة لوتا مالمستيدت / الاذاعة السويديه

أساليب جديدة لمنع سرقات المعادن

شرعت كلاً من الكنيسة السويدية ومصلحة الطرق بوسم النحاس التابع لهما بالحمض النووي دي ان ايه بغرض تيسير تعقبه ومنع بيعه في سوق الخردة.

كما ستقوم الشرطة بإدراج سرقات المعادن ضمن أولوياتها ، حيث يتزايد هذا النوع من السرقات بشكل كبير ويأتي النحاس في مقدمة المعادن التي تتعرض للسرقة.

شركة التامين على ممتلكات الكنيسة السويدية دفعت ما مقداره 5 مليون كرون لإصلاح الأضرار الناتجة عن سرقة النحاس خلال العام 2011، حيث ارتفعت السرقات لأكثر من النصف، مقارنة بالعام الذي سبقه، وحجم الاضرار كان مقارباً في العام 2012 .

وسم المعادن بالحمض النووي يجعل من النحاس، مثلاً، سهل التتبع وذلك من خلال سجل خاص يوجد في بريطانيا ، وهو ما يجعل بيع المعادن المسروقة غير ممكن في سوق الخردة.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade ljud i menyn under Min lista