صورة جيسيكا غو/ سكانبيكس

الدفاع السويدي يحتاج إلى موارد مالية إضافية

يحتاج الدفاع السويدي 40 مليار كرون كدعم إضافي خلال العشر سنوات المقبلة لتغطية الإسثمارات التي أقرها البرلمان السويدي (ريكسداغ). وحسب مقال نشرته جريدة "سفينسكا داغبلادت" فعدم الإستفادة من ميزانية إضافية فهذا يعني التخلي عن 9000 شخص يعملون في إطار المنظمات الحربية.

 

هذا وستقدم القوات المسلحة السويدية في غضون هذا الأسبوع بشكل رسمي طلبا للإستفادة من دعم إضافي كانت قد طالبت به وزيرة الدفاع كارين إينستروم خلال فصل الخريف، مع ترك المجال مفتوحا لمناقشة هذاالمبلغ. وحسب "سفيسنكا داغبلادت" دائما فالدفاع يطالب بأربعين مليون كرون على مدار عشر سنوات، مع العلم أن ميزانية القوات المسلحة السويدية تقارب 42 مليار سنويا.

حري بالذكر أن التوقعات تشير إلى قدرة القوات المسلحة السويدية على تحقيق التوازن خلال هذا العام والعام المقبل، لكن من المنتظر أن تبدأ بعض المشاكل بحلول 2015 بالموازاة مع بدء تنفيذ الخطط والإستثمارات المتفق عليها مسبقا.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".