الشاعر توماس ترانسترومر، في متحف نوبل، عدسة طالب عبد الأمير / الإذاعة السويدية

معرض عن أعمال وسيرة توماس ترانسترومر الذاتية في متحف نوبل

توماس ترانسترومر - الولوج الى الواقع ذاته
5:55 min

افتتح، قبل ايام، في متحف نوبل في ستوكهولم معرض لأعمال ومقتنيات الشاعر السويدي توماس ترانسترومر، الحائز على جائزة نوبل في الأدب، وذلك بغية الاطلاع على اعمال الشاعر وبيئاته التي كونت كيانه كشاعر مبدع وانسان.

 اعمال وحياة الشاعر السويدي المعروف توماس ترانسترومر الذي نال جائزة نوبل في الأدب العام 2011 تضمها الآن قاعة متحف نوبل، او الاصح متحف الحائزين على جوائز نوبل، الذي تم افتتاحه مع بداية الألفية الثالثة بهدف ان يكون ملتقى معلوماتي يجسد ابداع الحائزين على جوائز نوبل ويبحث في موضوعات الاثار التي انجزوها، ويتحدث عن ماهية العلاقة بين البيئة والابداع.

ومنذ العام 2007 خطا المتحف خطوة جديدة في جعل مجلدي الكتب يطرحون من خلال اعمالهم رؤاهم عن الحاصل على جائزة نوبل في الآدب وعرضها في المتحف، ومنهم توماس ترانسترومر الذي لا يعتبر عرض اعماله، في هذا الجانب استثناءا ولكنه فريد. يقول فريدريك سكوغ، منسق عمل المعرض:

 " عندما حاز توماس ترانسترومر على الجائزة، جاءت فكرة جعل المعرض أكبر باحتوائه على سيرته الذاتية. فالمعرض عن ترانسترومر يتكون من جزئين، جزء يتعلق بسيرته الذاتية حيث اقترضنا مقتنيات ومواد خاصة بالشاعر، وجزء آخر يتعلق بكتبه المجلده، حيث دعونا مجلدي كتب من جميع انحاء العالم للمشاركة في اعمالهم، من 18 بلدا وثمانين كتابا مجلدا تعرض".

هذه الكتب عن اعمال ترانسترومر معروضة ببعض اللغات التي ترجمت لها اعمال الشاعر، مثل الاسبانية، اليابانية، الانجليزية، الألمانية، البولونية المجرية ... الخ

 " اعماله ترجمت الى 70 لغة، كما اعتقد. ومن الواضح اننا السويديون نحبه، لأنه متواجد ومعروف بصورة اكبر هنا منذ وقت مبكر، لكنه اليوم معروف على نطاق العالم واعتقد بانه يستحق ان يعرف من قبل آخرين كثيرين جداً، لأنه شخص سهل التواصل وفي نفس الوقت شاعر جيد للغاية. من الرائع اقامة هذا المعرض". يقول اولوف مولين، مدير متحف نوبل، حيث يقام معرض عن اعمال وسيرة حياة الشاعر توماس ترانسترومر، بالتعاون مع الجمعية السويدية لمجلدي الكتب واتحاد شركات الطباعة.

المعرض يعرض البيئة، او البيئات التي الهمت الشاعر، وكونت اهتماماته في الطبيعة ومضامينها، في الموسيقى واهتمامه بالحشرات، والسفر، يقول منتج المعرض فريدريك سكوغ: 

" في الواقع، ان جميع المواد قمنا باقتراضها من توماس ترانسترومر شخصيا، وسنقوم باعادتها بعد انتهاء المعرض..."

مساهمة توماس ترانسترومر وعائلته في المعرض تضفي عليه خصائص مميزة، صوره الشخصية في بيئات مختلفة، في بيته، جنوب ستوكهولم، ومجسم لبيت العائلة الريفي في منطقة " روميرّ أو"، طفولة الشاعر وشبابه واهتماماته المختلفة في الشعر والموسيقى، هذا النوعان من الفن اللذان يحتلان مكانة كبيرة في اعمال الشاعر الابداعية. المعارض التي دأب متحف نوبل في اقامتها عن الحائزين على جائزة نوبل قصيرة المدى، حيث مساحة المتحف لاتسع كثيرا، وبانتظار الانتهاء من انشاء مركز نوبل، لا يمكن تغيير شئ الآن، بالرغم من وجود الرغبة وكذلك الطلب لتمديد الفترة. يقول مدير المتحف اولوف ميلين: 

" لو كان لدينا مركز نوبل اكبر، لكان استمر معرض توماسر ترانسترمر لفترة اطول. ولكن هناك حوالي 860 حائز على جائزة نوبل، وانا اعتقد بأن من الذكاء تسليط الضوء على افراد لفترات قصيرة، ثم على غيرهم والتعريف بوجود الكثيرين ممن يحضون بأهمية".

معرض توماس ترانسترومر في متحف نوبل يستمر حتى الثاني من يونيو، حزيران القادم، ومن ثم يأتي محله معرض آخر من مكتب السلام العالمي الذي حاز على جائزة نوبل العام 1910، عن اعمال هذا المكتب وما قام به من اجل السلام. واولوف ميلين، مدير متحف نوبل يشير الى امكانية العودة الى توماس ترانسترومر في وقت لاحق: 

" لكن سيكون لنا بالتأكيد سبب للعودة الى ترانسترومر في المستقبل، ربما ليس بهذا الشكل، ولكن بطريقة اخرى.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".