ابدراغ غرانسكنينغ يكشف عن استخدام متزلجين عالميين للمنشطات

قام عدد من المتزلجين المحترفين باستخدام مواد منشطة خلال تسعينات القرن الماضي، كما تبين في برنامج الصحافة الاستقصائية Uppdrag Granskning في التلفزيون السويدي، سيعرض مساء اليوم.

البرنامج يكشف عن ان الفحوصات المخبرية التي اجريت على عدد كبير من المتزلجين العالميين، ومنهم سويديين ونروجيين، اظهرت نسبة مرتفعة من الكريات الحمراء في الدم، وهي نسب لا يمكن الحصول عليها الا بعد استعمال مواد منشطة مثل هرمون EPO. التقارير التي حصل عليها التلفزيون السويدي تظهر ان نتائج الفحوصات تحتوي نسبا تفوق المعدلات المسموح بها حاليا، مما يعني ان عددا كبيرا من هؤلاء المتزلجين لما كانوا قد استطاعوا المشاركة في المسابقات الرياضية.

اجراء فحص للدم قبل المسابقات الرياضية للمحترفين بدأ عام 1997 بالتزامن مع كأس العالم للتزلج الذي اقيم في لاهتي الفنلندية. عندها تم فحص 40 متسابق بقيت نتائج فحوصاتهم سرية لغاية الان. برنامج ابدراغ غرانسكنينغ حصل على هذه النتائج من المدرب السابق للمنتخب الفنلندي للتزلج كاري بيكا كيرو.

الاتحاد السويدي للتزلج صرح بانه كان على علم بهذه المستويات المرتفعة لهرمون الـEPO عندما بدأت نتائج لابحاث ودراسات حول هذا النوع من المنشطات بالظهور في بداية الالفية الثانية. ونيكلاس كارلسون من الاتحاد يقول انه متأكد بان الرياضيين السويديين لم يستخدموا مواد منشطة، وبان ارتفاع نسبة هرمون EPO في الدم يكمن ان تأتي جراء عوامل اخرى طبيعية كالقلق، التعب، او حتى نقص في السوائل.

برنامج ابدراغ غرانسكنينغ يعرض في الثامنة من مساء اليوم على القناة الثانية في التلفزيون السويدي SVT1

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".