وزيرة العدل بياتريس اسك والكاتب يوناس حسن خميري. صورة لارش بيرشون وهنريك مونتغومري من سكانبيكس مونتاج الاذاعة السويدية
بعد الرسالة المفتوحة التي وجهها اليها

وزيرة العدل ترد على الكاتب يوناس حسن خميري

ردت وزيرة العدل بياتريس اسك على الرسالة المفتوحة التي وجهها اليها البارحة الكاتب يوناس حسن خميري، والتي طلب فيها استبدال الادوار لمدة 24 ساعة بينه وبين الوزيرة، وذلك لكي يتسنى له تجربة حياة المرأة في وسط سياسي يتحكم به الرجل، ولكي يتسنى لها تجربة جلد انسان من اصول اجنبية يواجه مختلف انواع العنصرية في المجتمع السويدي

وقالت بياتريس اسك ان الرسالة سلطت الضوء على جانب مهم في المجتمع، ولكنها اكدت انها لا تفتقد للخبرة في مجال التعرض وايضا مكافحة العنصرية

يذكر ان الرسالة، التي كتبها الخميري كانتقاد ضد تعليقات اسك حول مشروع ريفا، نالت شهرة واسعة في الاواسط السويدية البارحة، ونشرت اكثر من 200 الف مرة من قبل مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي التويتر والفايسبوك، كما كتبت اليوم صحيفة داغنز نيهيتر التي كانت من نشر الرسالة.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".