Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på https://kundo.se/org/sverigesradio/

ديمقراطيو السويد قد يقصي احد ابرز ممثليه

وقت النشر måndag 18 mars 2013 kl 11.45
رئيس ديمقراطيي السويد في فسترا يوتالاند، باتريك آين. صورة بيورن لارشون روزفل من سكانبيكس ومونتاج الاذاعة السويدية.

يقرر مجلس ادارة حزب ديمقراطيو السويد اليوم اذا ما كان سيتم اقصاء عدد من وجوه الحزب، من بينهم رئيس الحزب في يوتيبوري وفسترا يوتالاند باتريك آين المهدد بالابعاد لتضارب ارائه مع ايديلوجية حزب SD.

باتريك آين يحظى بدعم كبير في منطقته، ولكنه في ثمانينات القرن الماضي، وقبل انضمامه الى ديمقراطيي السويد، كان عضوا في حزب دول الشمال Nordiska rikspartiet ذو الميول النازية. يذكر ان رئيس SD جيمي اوكيسون، وخلال شهر تشرين اول اكتوبر، عمم بيانا داخليا عموم اعضاء الحزب يقضي بعدم تقبل اية افكار عنصرية او متطرفة في الحزب.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".