اتهمتها بالتقصير مما ادى الى مقتل طفلتها

كارينا هوغلوند تخسر الدعوى القضائية ضد الدولة السويدية

خسرت كارينا هوغلوند الدعوى القضائية التي كانت قد رفعتها ضد الدولة متهمة اياها بالتقصير، مما ادى عام 2008 الى مقتل ابنتها انغلا على يد انديش ايكلوند

كارينا هوغلوند رأت انه كان بامكان السلطات القاء القبض على انديش ايكلوند اثناء التحقيق بمقتل بيرنيلا هلغرين عام 2000، وهي جريمة ادين بها ايكلوند فيما بعد. ولكن الشرطة اختارت وقتذاك عدم التحقق من اخبارية كانت قد وصلتها اثناء التحقيق.

وعلى الرغم من ان مجلس ادارة الشرطة اكد ان خطأ قد ارتكب، الا ان وكيل الشؤون القضائية لم يرى ان الامر يستحق دفع تعويضات لوالدة الضحية.

وبخسارتها للقضية، ستضطر كارينا هوغلوند الى دفع تكاليف المحاكمة التي تقدر بـ40 الف كرون، بالاضافة الى الفوائد.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".