صورة بونتوس ماتسون / الاذاعة السويدية

حزب الوسط يتحول الى حزب تحرري

أقر حزب الوسط خلال عطلة نهاية الاسبوع برنامجه الجديد خلال اجتماع استثنائي له في اوبلاندس فيسبي. المقترحات المثيرة للجدل والتي ظهرت في البداية وكان من بينها الهجرة المفتوحة وتتعدد الزيجات والضريبة الموحدة نُحيت جانباً من قبل قيادة الحزب قبيل انقاد الجلسة ، ولاقى المقترح المقدم من القيادة الموافقة من اغلبية واسعة من الاصوات، ويمكن وصف البرنامج الجديد بأنه تحرري ويهتم بالبيئة كما انه اجتماعي ويتسم باللامركزية و التصالح مع الهجرة، يقول بير انكيرشو رئيس برنامج الحزب ومستشار البلديات للشئون البيئية في ستكهولم:

"نعم ، ما توصلنا اليه في اجتماع حزب الوسط هو عملية تحويله الى حزب تحرري وعام جداً ، وكانت هذه هي المسألة الاساسية من بين مسائل اخرى دار حولها الجدل الطويل في الشتاء المنصرم والتي كانت عاطفية الى حد ما،  توصلنا في الاجتماع الى اتفاق واضح بشأن كوننا نريد أن تكون لدينا حدود مفتوحة و حرية الحركة وكما نرغب في سياسة سخية وانسانية تجاه اللجوء والهجرة"

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".