Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på https://kundo.se/org/sverigesradio/

قانون جديد لمنع التصوير في الخفاء

وقت النشر fredag 5 april 2013 kl 11.08
قانون لمنع التصوير بالخفاء، عدسة ميكائيل كوله / الإذاعة السويدية

من المؤمل ان يبدأ بحلول الاول من يوليو، تموز القادم، سريان مفعول قانون منع التقاط الصور بالخفاء للأشخاص، في الاماكن الخاصة، كغرف تبديل الملابس، على سبيل المثال. لكن مقترح هذا القانون مازال يخضع للجدل، حيث يضع انتهاك الخصوصية الفردية امام حرية التعبير التي تحتل أهمية خاصة في السويد.

 قضية  التقاط صور بالخفاء لفتاة في الرابعة عشرة من عمرها وهي تستحم في كابينة الحمّام، من قبل قريب لها، ادت مع حالات اخرى، الى التسريع في طرح الحكومة مقترح تشريع قانوني ضد " التصوير المهين"، من المقرر ان يبدأ سريانه مع بداية الاول من يوليو، تموز القادم.

 القانون يجرّم تصوير فيلم او التقاط صور، بالخفاء، لأشخاص وهم يمارسون حياتهم الخاصة ، دون موافقتهم.لكن كبح حرية التصوير امر يثير الجدل، حيث يضع انتهاك الخصوصية الشخصية امام حرية التعبير التي تحتل مكانة كبيرة في السويد.

جانيت غوستاف دوتتر، المدير التنفيذي لإتحاد الناشرين في السويد.

-  من المهم وجود حرية الصحافة في دولة ديمقراطية، لكن من الأهم، في بعض السياقات المهمة، التذكير بأن على الشخصيات العامة أن تتحمل ان تكون خاضعة للتدقيق.اما بالنسبة للأشخاص العاديين، فمن الطبيعي يجب حمايتهم. لكن ما طروح يضرب بشكل عام.، ويكون من الصعب ان يترك لتقييم المصور الفرد ليتخذ قراره، تقول مدير عام اتحاد الناشرين.

من جانب آخر يرى اتحاد المحامين ان هناك مبدآن مهمان يجري وضع احدهما بالضد من الآخر. حرية التعبير مبدأ مهم ولكن الخصوصية الشخصية يجب ان تكون لها حماية في السويد. آننه رامبيري سكرتير عام اتحاد المحامين.

- في السويد ليس ثمة حماية كافية للخصوصية الشخصية. وهذا الأمر واضح في سياقات مختلقة. واعتقد ان جميع التقييمات المطروحة من قبل مختلف المستويات القانونية تشير الى اننا لا نرقى الى شروط المعاهدة الاوروبية. ولهذا يتطلب الامر ان يكون هناك تشريع قانوني من نوع ما، وان مقترح المشروع الحالي، جزء منه في الطريق الى التنفيذ.

تقول آننه رامبيري، سكرتير عام اتحاد المحامين في السويد

 هذا ومن الجدير بالذكر فأن مقترح القانون الخاص بالتصوير المهين يشترط فرض عقوبة على من يلتقط صورا او يصور فيلما بدون إذن مسبق، أو ان يتم  أخذ الصور او تصوير الفيلم خفية عن الذي تؤخذ له الصورة او يصور له الفيلم (في حال تكون فيه الكاميرا مخفية، او ان الشخص المعني نائم)، يكون المصور في مكان "خاص"، كأن يكون في مسكن، في مرفق صحي، او غرفة تبديل الملابس، على سبيل المثال.

 الاستثناء، يكون اذا ما تم النظر الى العمل كونه مبرر، بمعنى اذا كان التقاط الصور او تصوير الفيلم بهدف تقديم خدمة اخبارية، أو شيء آخر ذو اهمية كبيرة للمجتمع.

 العقوبة المقترحة على من يخالف القانون هي دفع غرامات أو السجن سنتين كحد أقصى.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".