صورة كلاوديو بريشانو من سكانبيكس
مؤتمر الإشتراكي الديمقراطي

لوفين يعد بخفض البطالة في البلاد الى ادنى مستوى في الاتحاد الاوروبي

تستمر اليوم فعاليات مؤتمر الاشتراكي الديمقراطي المنعقد حاليا في مدينة يوتيبوري، وعلى جدول اعماله مناقشة السياسة الاقتصادية التي سينتهجها الحزب خلال حملة الانتخابات القادمة، وايضا انتخاب ستيفان لوفين رئيسا للحزب، هذه المرة من قبل الجمعية العمومية، وليس من مجلس القيادة كما تم عند تعينه العام الماضي.

وستيفان لوفين، وفي خطاب الافتتاح الذي القاه البارحة، اكد على جعل نسبة البطالة عن العمل في السويد الاقل ضمن الاتحاد الاوروبي مع حلول العام 2020، هذا اذا ما فاز الاشتراكي الديمقراطي بانتخابات الخريف المقبل عام 2014.

نسبة البطالة في السويد تقدر الان بحوالي 8.2 بالمئة، مقارنة بـ4.8 بالمئة في النمسا، اقل دول الاتحاد الاوروبي بطالة. ستيفان لوفين يريد خفض البطالة في السويد الى نصف ما هي عليه الان...

البرجوازيون كانوا قد انتقدوا الحكومة السابقة للاشتراكي الديمقراطي لقيامها باحالة عدد كبير من الناس الى التقاعد المبكر كوسيلة لخفض مستوى البطالة. ولكن ستيفان لوفين قال ان الامر مختلف هذه المرة، حيث ان خفض مستوى البطالة يتطلب ايجاد عمل لعدد اكبر من الناس، ولساعات اطول.

- علينا التأكد من امرين. اولا ان نضمن المزيد من العاملين، وثانيا ان نرفع من ساعات العمل في المجال الاقتصادي. هذا هو الذي سيحدد منظومة الرفاهية التي سنعيشها في السويد، قال رئيس الاشتراكي الديمقراطي لوفين

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".