لا توضح القواعد المعمول بها اليوم اي وضع قانوني في السويد يملكه الاطفال المولودون من امهات بديلات في بلدان اخرى. صورة من الأرشيف. عدسة فريدريك ساندبيري /سكانبيكس

قواعد غير واضحة بشأن الاطفال المولودين من امهات بديلات

لا توضح القواعد المعمول بها اليوم في السويد ماهو الوضع القانوني للاطفال المولودين من امهات بديلات في بلدان اخرى. لذا يطالب المجلس السويدي لأخلاقيات الطب الحكومة بالاسراع في التشريع القانوني الذي يؤطر هذه المسألة.

 حسب القواعد السارية اليوم، يستغرق الامر عدة اشهر حتى يتمكن الوالدان من ان يصبح من حقهما رعاية الطفل. الامر الذي يراه شيل آسبوند، رئيس المجلس يشكل مشكلة كبيرة:

- يتعلق الأمر بشبكة الحماية الاجتماعية، اذا ما حدث ثمة خطأ، واذا ما تطلب ان تكون هناك حاجة الى طلب مساعدة من الخدمات الاجتماعية، على سبيل المثال، او من الرعاية الصحية، ماهو وضع الطفل، فالأمر غير واضح". يقول شيل آسبوند.

هذا وبالرغم من مرور عام واحد على تكليف البرلمان للحكومة بالنظر في القضايا التي تخص مسألة الامهات البديلات، الا انها لم تقم بشئ. وآخر ما جاء هو طرح وزيرة العدل بياتريس آسك من ان التعليمات التي ستقدم الى لجنة البحث في هذا الموضوع، سوف تكون جاهزة قبل حلول مايو، ايار القادم.. من الجدير بالذكر ان السويد لاتمنع الاستفادة من أم بديلة في من بلد آخر، لإنجاب طفل. وحسب مجلس ادارة الشؤون الاجتماعية هناك ما لا يقل عن 100 طفل وصلوا السويد خلال السنوات الاخيرة، بعد ولادتهم من امهات بديلات في الخارج.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".