غوغل تنتهك خصوصية المشتركين في بريدها جي ميل. الصورة لباول ساكوما/ سكانبيكس

غوغل تعترف بانتهاك خصوصية مشتركيها

 اعترفت شركة غوغل في خطاب الى المحكمة الاتحادية في الولايات المتحدة بأن على مشتركي خدمتها البريدية جي ميل أن لا يتوقعوا أن بريدهم له خصوصية.

وجاء في التقرير الذي أعدته صحيفة داغنس نيهيتر ان شركة غوغل قالت في خطابها بأنه مثلما يحدث أن ترسل رسالة الى زميلك في العمل وتتوقع أن يفتحها مساعده ويطلع على محتواها، فعلى مستخدمي البريد الالكرتوني أن لا يتفاجأوا عندما يعلموا بأن بريدهم قد اطلع عليه الخادم/ السيرفر الذي يزود مستقبل الرسالة بخدمة البريد، وهو في هذه الحالة جي ميل.

وعلق جون سمبسون المسؤول في منظمة حقوق المستهلك البريطانية بالقول لصحيفة غادريان: أخيراً اعترفت غوغل بأنهم لا يحترمون حق الخصوصية للأفراد. فاذا كنت تحرص على خصوصية اتصالاتك الالكترونية لا تستخدم جي ميل.

وأوضح سمبسون المشكلة الراهنة بمقارنتها مع البريد العادي قائلاً: حين أبعث برسالة عادية فكل ما أتوقعه هو أن ساعي البريد سيوصل رسالتي بناء على العنوان الذي على الظرف، ولن أتوقع أبداً أن يفتح ساعي البريد رسالتي ويقرأ ما فيها.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".