Foto: Dita Alangkara/Scanpix

دعوة لارتداء الحجاب بهدف التضامن

دعا عدد من النشطاء النساء في السويد الى ارتداء الحجاب اليوم. ذلك بهدف التضامن مع امرأة محجبة حامل تعرضت الى اعتداء من قبل شخص في موقف للسيارات في ضاحية فاشتا، في ستوكهولم.

 كان ذلك يوم الجمعة الماضي حين قام رجل غريب بسحب بغطاء رأس وملابس امرأة محجبة وحامل، صارخا بها في نفس الوقت " من امثالك لا مكان لهم هنا "، ثم قام بحني رأس المرأة ودقه على احدى السيارات حتى فقدت الوعي. على خلفية هذا الحادث بادرت الناشطة والمحاورة فوجيان روزبه الى حملة تضامن دعت فيها النساء المؤمنات وغير المؤمنات الى ارتداء الحجاب اليوم:

 "ندعو اليوم الناس في جميع انحاء السويد الى ارتداء الحجاب. وذلك للتضامن مع النساء المسلمات المعرضات، ولكن ايضاً من اجل الخبرة الشخصية حول ما يعنيه التعرض الى هذا النوع من جرائم الكراهية. وايضا من اجل اثارة النقاش، في مختلف السياقات اليومية التي يتعرض لها المرء". تقول فوجيان روزبه مواصلة للقول في حديثها للإذاعة بأن النساء المسلمات المحجبات يتعرضن، اكثر مما هو متصور، الى مختلف اشكال الاعتداءات:

"اننا نتحدث عن مشكلة منظمة، ونريد حقا طرح مسألة ان النساء المسلمات يتعرضن الى الاعتداء من مختلف الاتجاهات، باعتبارهن نساء، واقلية مؤمنة، وايضا غالباً ما يكون لكونهن من خلفية اجنبية. فالأمر يتعلق بقضية ممنهجة وليست حالات فردية". تقول فوجيان روزيه.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade ljud i menyn under Min lista