سُفّرَت الفتاة الى خارج البلاد لتزويجها رغم إرادتها. الصورة لساره شوغريك

فتاة من لينشوبنك أجبرت على الزواج

وجه مكتب تفتتيش الرعاية الطبية اللوم الى مكتب الشؤون الاجتماعية لبلدية لينشوبنك لعدم تصرفه بشكل إيجابي إزاء واقعة إجبار إحدى الفتيات على الزواج. نشرت ذلك وكالة تي تي السويدية للأنباء هذا اليوم نقلاً عن مجلة كوررين.

وكانت الفتاة قد سُفّرَت الى خارج البلاد لتزويجها رغم إرادتها كما تشير الشكوك. ورغم ان المدرسة التي تدرس فيها الفتاة قد أرسلت إنذاراً الى مكتب الشؤون الاجتماعية إلا إن المكتب لم يفعل شيئا. ويقول المكتب من جهته أن من الصعب إثبات أن الفتاة قد أجبرت بالفعل على الزواج.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".