المسامير في الاطارات الشتوية مصدر لتلوث الهواء. صورة لتوماس ليندبيري/ الاذاعة السويدية

ازدياد التلوث في هواء السويد

أظهرت قياسات الهواء في السويد لهذا العام أن الجزيئات الضارة التي يحتويها الهواء قد تجاوزت الحد المسموح به عدة مرات وأن التحسن الذي سجله هواء السويد العام الماضي كان موقتاً، كما يقول قسم الأخبار في الاذاعة السويدية.

وكان الاتحاد الأوروبي قد هدد السويد من قبل بتغريمها ما لم تحسن من مستوى الهواء فيها. والآن يرصد المعنيون عدة مصادر للجزيئات الملوثة للهواء من بينها مسامير الاطارات الشتوية للسيارات حيث تكوّن لدى احتكاكها بالأسفلت جزيئات مضرة بالصحة العامة ويمكن أن تؤدي الى الاصابة بالسرطان.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".