موظف حكومي في نورتيليا متهم بأخذ رشاوى من بلدية أخرى

 اتهم موظف حكومي في بلدية نورتيليا بأخذ رشاوى أثناء عمله السابق في إقليم دالرنا، كما أفاد التلفزيون السويدي. ويتهم الموظف بأنه ومعه ثلاثة موظفين آخرين قد أخذوا رشاوى من شركة بناء.

وهناك شخصان من شركة البناء بياب قد وجهت إليهما تهمة الرشوة. وتتمثل الرشوة وفقاً للاتهام بدعوات عشاء وكحول وبطاقات لحضور مباريات هوكي.

وتعود الواقعة الى سنة 2011 عندما تم الكشف عن قيام قسم المرور في بلدية فالو بشراء أعمال صيانة للطرق من شركة بياب من دون القيام بفحص رسمي وفق شروط المشتريات العامة التي تعمل بها الدوائر الحكومية في السويد وأوروبا. وبلغت قيمة تلك الأعمال 161 مليون كرون.

وكان كثيرمن موظفي قسم المرور في البلدية قد حصلوا وقتها من شركة بياب على رحلات بحرية ودعوات عشاء وغير ذلك.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".