صحيفة يوتيبوريس بوستن/ صورة يوهنا ستورم/ الاذاعة السويدية

تبرئة الصحافيين الثلاثة أصحاب مقالة يوتيبوريس بوستين

صدر اليوم حكماً بتبرئة  صحفي، مصور ومحرر لدى صحيفة يوتيبوريس بوستن، بعد رفع قضية خرق لواجب كتمان السر المهني ضدهم، من قبل إحدى ضحايا الإغتصاب التي تم نشر قصتها وصورتها في الصحيفة، بشكل يمكن من التعرف عليها. الفتاة إدعت بأنها طلبت أن تقدم كمجهولة للهوية، الأمر الذي ينفيه الصحفيون. أما نص الحكم الذي صدر اليوم، أشار الى أن هنالك معلومات تدعم ما يدعيه الطرفين.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".