.

فحص الأحماض النووية DNA قد يكشف عن أسماء المشتبه بهم

سترتقي تقنية فحص الحمض النووي DNA ألى ذرى جديدة في مساعدة الشرطة على الوصول إلى مرتكبي الجرائم. أذ تشير دراسة جديدة أجريت لصالح الشرطة السويدية أنه سيكون في الأمكان في المستقبل القريب التعرف عبر تلك التقنية إلى الأسم الأصلي للشخص الذي تجرى فحص عينة من حمضه النووي.

يذكر أن فحوصات الحمض النووي التي تؤخذ حاليا من مواقع الجريمة يمكن أن تحدد عمر المشتبه به، وشكل وجهه ولون عينيه وشعره، والقارة التي ينتمي إليها.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".