التجارة الخارجية تتزايد بنسبة واحد بالمئة مع كل موظف أجنبي

تعدد الثقافات في سوق العمل مهم لتدويل الشركات السويدية. هذا ما جاء في تقرير لباحثين في العلوم الإقتصادية، حيث تبين بأن التجارة الخارجية لدى الشركات الصغيرة والمتوسطة  تتزايد بنسبة واحد بالمئة مع كل موظوف مولود خارج السويد. والسبب يعود الى أن الموظفين ذوي الأصول الأجنبية عادة ما يفتحون مجال التجارة مع بلدهم الأم.

جاسم المظفر مستشار إقتصادي لدى ألمي قال في حديث للقسم العربي بأن أهم مزايا الأجانب في المجال التجاري فهمهم للعقلية التجارية في بلدانهم: