المؤتمر الوطني لحزب الشعب المنعقد حاليا في فستروس

تمديد فترة رئاسة يان بيوركلوند لسنتين

اعاد المؤتمر الوطني لحزب الشعب انتخاب يان بيوركلوند رئيسا للحزب لمدة سنتين. الانتخاب جاء بالاجماع التام وبيوركلوند عبر عن فخره بالحصول على الثقة للاستمرار باداء المهمة

"اتوق لقيادة حزب الشعب اثناء الفترة التحضيرية للانتخابات المقبلة، وخلال فترة الانتخابات، وبعدها" قال بيوركلوند. 

يذكر ان يان بيوركلوند كان تولى قيادة حزب الشعب عام 2007 خلفا للرئيس السابق لارش ليونبوري، وهو يشغل الان منصب وزير التعليم بالاضافة الى نائب رئيس الوزراء.