منتحلو الشخصيات يستخدمون ارقاما شخصية لاشخاص اخرين ويتقدمون بطلبات الحصول على قروض مالية. صورة ميكائيل كوله من الاذاعة السويدية

منتحلو الهويات الشخصية ينجحون بالحصول على قروض مصرفية كبيرة

"هناك مئات من هذه الحالات كل عام"
3:16 min

بامكان المخادعين الحصول اسبوعيا على عدة قروض مالية قد يصل كل واحد منها الى 100 الف كرون، يحصلون عليها من البنوك الكبرى عبر انتحال شخصيات مختلفة. هذا ما توصل اليه انديش اولوفسون، المفتش في المكتب الوطني لمكافحة الاحتيال المالي التابع للشرطة السويدية

انديش اولوفسون يقرأ من طلبات تقدم بها منتحلو الشخصيات يحاولون من خلالها الحصول على قروض مالية.
- هذه وثيقة تثبت حصول متقدم الطلب على قرض قيمته 150 الف كرون. وهنا محاولة فاشلة للحصول على قرض قيمته 120 الف كرون عبر استخدام هوية مزورة، يتابع اولوفسون

الحصول على قروض مالية عبر انتحال شخصيات او استخدام بطاقات هوية تعود الى اشخاص اخرين ليس بالامر الجديد. ولكن وفي الوقت الذي كانت فيه هذه القروض تقتصر على آلاف قليلة من الكرونات كانت تمنح من بنوك صغيرة عبر ما يعرف بـالقروض الهاتفية، اصبح الامر الان متعلقا بقروض تصل قيمتها الى مئات الآلاف من الكرونات وتمنح من قبل بنوك كبيرة ومعروفة.
- هناك مئات من هذه الحالات كل عام، ما لا يقل عن 25 حالة في ستوكهولم خلال فترة تقل عن سنة كاملة، يقول انديش اولوفسون

رئيس قسم البنى التحتية المالية في نقابة المصارف السويدية ليف تروغن يشعر بالقلق من هذا التطور السلبي ويقول ان هذا الامر قد يشكل خطرا على المجمتع اذا ما استمر بالتفاقم. ليف تروغن هو الان واحد من فريق عمل جديد مكون من ممثلين من مختلف الجهات المعنية، كالشرطة، البنوك، والشركات الاقتصادية، وهدفه محاولة الحد من هذا التقدم الذي يحرزه منتحلو الشخصيات. المجموعة ستضع خلال الشهر الحالي كانون ثاني يناير مقترحا يعطي الشخص امكانية تحصين رقمه الشخصي تجاه الحصول على قروض جديدة وبالتالي منع منتحلي الشخصيات من الحصول على قروض مالية باسماء وارقام شخصية مستعارة.
- اذا ما لم يكن الشخص بحاجة الى قرض مالي خلال فترة معنية، سيصبح بالامكان، ولفترة محدودة، ايقاف الرقم الشخصي في الشركات المالية المانحة للقروض. بالتالي لا يتمكن المخادعون من استخدام الرقم الشخصي للحصول على قروض، يقول ليف تروغن، رئيس قسم البنى التحتية المالية في نقابة المصارف السويدية

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".