الصورة من TT

أنتقادات للجنة الأولمبية السويدية لتغاضيها عن خرق روسيا لحقوق الأنسان

أنتقد عدد من المنظمات الإجتماعية ومنها أتحادي النقابات LO و TCO، ورابطة مثليي ومتحولي الجنس ما وصفته بتخاذل اللجنة الأولمبية السويدية، والجهات الداعمة للرياضيين السويديين، وعدم قيامها بمسؤوليتها، في ما يتعلق بالتأثير على أنتهاك حقوق الأنسان في روسيا التي تنظم دورة الألعاب الأولمبية الشتوية المقبلة في سوتشي.

وكتب ممثلون للمنظمات المعترضة في مقال نشر اليوم في صحيفة داغينس نيهيتر أن ذلك يتم رغم ما يجري في روسيا من خرق للكثير من معاهدات الأمم المتحدة المتعلقة بحقوق الأنسان.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".