بيلدت اشاد بالراحل شارون امرا اثار انتقادات شديدة في السويد. يذكر ان رئيس الوزراء الاسرائيلي السابق سيدفن اليوم في بلدته جنوب اسرائيل. صورة ماركوس شرايبر واوديد باليلتي من الوكالة السويدية للانباء.
وصفه بالقائد العسكري اللامع

انتقادات شديدة ضد تصريحات بيلدت حول ارييل شارون

اثار كارل بيلدت، وزير الخارجية السويدية، انتقادات شديدة على اثر تغريدة له تتعلق برئيس الوزراء الاسرائيلي السابق آرييل شارون الذي توفي خلال عطلة نهاية الاسبوع.

وبعد ما كتبه بيلدت ان شارون كان "قائدا اسرائيليا كبيرا وقائدا عسكريا لامعا ورجلا حكيما رأى اهمية السلام"، علق البارحة لقسم الاخبار في الاذاعة السويدية قائلا انه لا ينتمي الى الفئة التي لا ترى اي شيء ايجابي في اسرائيل
- اعتقد انه من اللائق التحدث بايجابية عن الاشخاص الذين يرحلون، قال كارل بيلدت

تعليقات وزير الخارجية لم تخفف من وطأة الانتقادات، بل ان رئيس المجموعة البرلمانية في حزب البيئة مهمت كابلان قال للاذاعة السويدية صباح اليوم ان تصريحات بيلدت لم تكن متوازنة

- بيلدت رجل سياسة قديم، وسبق ان شغل منصب رئيس الوزراء، وعادة ما تتسم تصريحاته بالتوازن. ولكن ما قاله في شارون هو ازدراء لضحايا ما اقترفه رئيس الوزراء الاسرائيلي الراحل، خاصة في صبرا وشاتيلا عام 1982. والتحدث عن شارون بصفته قائدا عسكريا لامعا هو المشكلة الكبيرة في تصريحات بيلدت، قال مهمت كابلان

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".