السويد تمنح اللجوء لارتريين تعرضوا للتعذيب والابتزاز في مصر

 السويد اول بلد يمنح اللجوء الى مجموعة من اللاجئين الارتريين الذين تعرضوا الىتعذيب في مصر ومن ثم سجنهم في اسرائيل. وكان الاف من اللاجئين الارتيريين الذين هربوا من بلادهم تم اختطافهم من قبل عصابات ابتزاز في مصر. وهذه العصابات تحاول من خلال تعذيب المختطفين الضغط على ذويهم في البلدان الاخرى ومنها السويد على سبيل المثال، لدفع فدية.

كثير من الذين تم اطلاق سراحهم من الاختطاف واصلوا طريقهم الى اسرائيل، لكن تم حبسهم من قبل السلطات الاسرائيلية لانها لم تر ثمة اسبابا كافية للجوئهم، كما تقول. الآن تستقبل السويد 50 لاجئاً من النساء والاطفال، وذلك بطلب من الامم المتحدة.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".