الحكومة الروسية تعرضت لانتقادات شديدة بسبب انتهاكاتها المتكررة لحقوق الانسان. هنا الرئيس الروسي فالديمير بوتين، ورئيس وزرائه ديميتري ميدفيديف في سوتشي التي ستستقبل الالعاب الاولمبية مطلع الشهر القادم. صورة الكسي نيكولسكي من الوكالة السويدية للانباء.

مصرف نورديا يريد خلق نقاش حول حقوق الانسان في الالعاب الاولمبية

عبر مصرف نورديا، وهو واحد من الرعاة الرسميين للجنة الاولمبية السويدية، عن امله بالتوصل الى بيان مشترك حول حقوق الانسان يصدر عنه وعن مختلف الرعاة الاخرين للجنة. يأتي هذا قبل اقل من اسبوعين على انطلاقة الالعاب الاولمبية الشتوية في سوتشي الروسية بداية شباط فبراير القادم.

مدير قسم الرعاية الرسمية في المصرف، توماس بيوركلوند عبر عن اهمية التوصل الى بيان مشترك

- نريد ان نرى اذا ما كان بامكاننا ان نؤثر على اللجنة العالمية للالعاب الاولمبية، وذلك بهدف خلق نقاش حول الامور المتعلقة بحقوق الانسان واخذها بعين الاعتبار عند تنظيم مسابقات اولمبية في المستقبل

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade ljud i menyn under Min lista