تفجير المركز القضائي في مالمو/ يوهان نيلسون/ تي تي
بعد ساعات من تفجير المركز القضائي في مالمو:

العثور داخل محكمة الإستئناف على طرد يشتبه بأنه قنبلة

 تم في الساعة التاسعة صباحاً إكتشاف طرد وصل الى محكمة الإستئناف، أشتبه بداية بأنه يحتوي على مواد متفجرة. الأمر الذي دعى الى إخلاء المبنى وإغلاق الطرق المؤدية إليه. الطرد تم إكتشافه عند وصول المحكمة عبر الماسح الضوئي، من ثم تم نقله من المكان بعد التأكد من عدم خطورته. جاءت الفوضى التي أحدثت بسبب الطرد، فقط بضعة ساعات بعد الإنفجار الذي طال المركز القضائي في مدينة مالمو في الساعة الثالثة من صباح اليوم الاثنين.

هذا ويضم المركز القضائي كل من الشرطة، سلطة الإدعاء العام والسلطة الخاصة بمكافحة الجرائم المالية. بحسب شرطة سكونه لم يوجد هنالك تهديدات مسبقة بإستهداف المباني القضائية، لكن الشرطة حالياً  تحقق من خلال مشروع يعرف بمشروع أوليفيا  Oliviaprojektet بطبيعة النشاطات التي تقوم بها العصابات المنظمة في مالمو.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".