أطلق سراح يوران ليندبيري بعد 4 سنوات سجن. صورة لروغر فيكستروم/ تي تي

أغلبية برلمانية مع التشدد في الافراج الشرطي عن السجناء

طالبت أغلبية في البرلمان  السويدي بتشديد شروط الافراج الشرطي عن السجناء بعد قضائهم ثلثي مدة السجن.

ووفقاً للاذاعة السويدية فقد ثار جدل خلال الأسبوع الماضي إثر إطلاق سراح رئيس الشرطة السابق يوران ليندبيري بعد أن قضى أربع سنوات في السجن وهي ثلثا مدة الحبس عن جريمة الاعتداء الجنسي التي أدين بها.

وكان يوران ليندبيري قد اشترك في العلاج النفسي في السجن ولكن دائرة معالجة المجرمين اعتبرته سيء التلقي وذكرت بأنه ما يزال ماثلاً خطر معاودة يوران ليندبيري ارتكاب الجرائم. والآن تطالب غالبية برلمانية بأن لا يطلق سراح السجين الذي لا ينخرط في العلاج.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".