آليس بابس رحلت عن 90 عاما. الصورة بعدسة: Ingvar Karmhed/TT.

مغنية البلاط الملكي الفنانة آليس بابس تودع الحياة

توفيت اليوم في أحدى دور رعاية المسنين الممثلة ومغنية البلاط الملكي السويدي السابقة آليس بابس عن عمر يناهز التسعين عاما. وقال توماس بودستروم محامي عائلة بابس أن المغنية الشهيرة أسلمت الروح اليوم بهدوء وسط عائلتها والمقربين إليها.

وقد عانت آليس بابس منذ منتصف العام الماضي من خرف الشيخوخة وكان موتها متوقعا. وفي تصريح لصحيفة إيكسيبريسن بواسطة المحامي عبرت أبنتها تيتي خوبلوم عن الأرتياح للفرصة التي أتيحت لأفراد العائلة أن يكونوا في الأشهر الأخيرة إلى جانب الوالدة. مضيفة أن الراحلة عاشت فترة طيبة في دار الرعاية.

أنطلقت شهرة بابس عام 1940 وأصبحت رمزا لموسيقى الجاز في السويد، وأختيرت عام 1972 لتكون مغنية البلاط، بعد أن أصبحت واحدة من الفنانين المحببين للشعب.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".