صورة كاترزينا كورسا/ تي تي

زيادة في أعداد بلاغات التعرض للإهانة والإضطهاد داخل المدارس

تشهد المدارس السويدية زيادة في أعدد البلاغات المقدمة لمفتشية المدارس Skolinspektionen، والتي تحمل شكاوي البعض من الطلبة الذين يتعرضون للإهانة داخل أروقة مدارسهم. فبحسب التقرير السنوي الصارد عن مفتشية المدارس شهد عام 2013  إرتفاعاً في أعداد الشكاوي المقدمة بنسبة تصل الى 20 % مقارنة بالعام الذي سبقه، ليصل مجموع البلاغات الى 3575  بلاغ.

الإخصائية التربوية نوال إبراهيم قالت في هذا الصدد للقسم العربي في الإذاعة السويدية بأن أبرز العوامل لإرتفاع اعداد شكاوي التعرض للإهانة والإضطهاد داخل المدارس يعود الى عدم توفر الوقت الكافي للمدرسين لمتابعة الطلبة والتقديم الدعم الكافي.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".