أعداد كبيرة من السويديين تستفيد من العمل في مشاريع مؤقتة لشركات أجنبية في البلاد

أفادت معطيات مصلحة بيئة العمل أن ما يقرب من ستة آلاف شخص يحصلون شهريا على عمل لدى الشركات الأجنبية التي تنفذ مشاريع مؤقتة في البلاد، وهذا رقم يفوق كثيرا التصورات لاسابقة عن أستيعاب تلك الشركات للعمالة المحلية.

وقد أمكن توفير هذه المعطيات بعد التعديل القانوني الذي دخل حيز التنفيذ منتصف العام الماضين والذي يلزم تلك الشركات بتتوثيق نشاطاتها لدى مصلحة بيئة العمل. أكثر الشركات الأجنبية ذات المشاريع المؤقتة في لاسويد هي من ألمانيا، بولونيا وأيطاليا، وكذلك شركات هندية تعمل في قطاع تقنية المعلومات.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade ljud i menyn under Min lista