رجل لا يريد ابنه والمحكمة تجبره على الأبوة

قضت محكمة مالمو برفض الطلب الذي تقدم به رجل بأن يعفى من أبوة أحد إبنيه التوأمين. والتوأمان هما ثمرة تلقيح اصطناعي حيث تبرع الرجل بحيواناته المنوية لشريكته وهما خارج السويد.

والآن يريد الرجل أن يكتفي بأبوة واحد من التوأمين لأنه حسب قوله قد اتفق على طفل واحد فقط.

ووفقاً لوكالة تي تي للأنباء فان المحكمة ذكرت في قرارها بأنه ليس من حق الرجل رفض أبوته وذلك استناداً الى القانون السويدي المنظم للعلاقة بين الأطفال وذويهم، والذي يهدف الى أن يكون لكل طفل يولد الحق في أن يكون له أبوان.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".