Ludovic Mohammad Zaher PRIDE 2014 Photo Sveriges Radio
1 av 2
الامام لودفيم محمد زاهيد يتحدث الى ديما الحلوة.صورة الاذاعة السويدية
Ludovic Mohammad Zaher PRIDE 2014 Photo Sveriges Radio
2 av 2
الامام يرى بأن الثقافة الاسلامية السائدة حاليا هي ما يحرم المثلية في حين ان الاسلام كفلسفة لا يفعل ذلك. هنا مع سمر هدروس. صورة الاذاعة السويدية

"فلسفة الاسلام لا تحرم المثلية الجنسية"

"فلسفة الاسلام لا تحرم المثلية الجنسية"
19 min

الامام لودفيك محمد زاهيد، صاحب كتاب "القرآن والجنس" حضر الى مهرجان برايد ليبارك اسلامياً زواج امرأتين مسلمتين متزوجتين منذ اربعة سنوات وترغبان في الحصول على هذه المباركة العلنية من قبل امام مسلم رداً منهما على فوبيا الاسلام وكراهية الآخر المختلف حسبما صرحتا لصحيفة الداغنس نيهتر في عدد الاربعاء الماضي.

الامام الفرنسي ذو الأصول الجزائرية، لودفيك محمد زاهيد، والمتزوج من شاب مسلم، توصل الى نتيجة أقنعته بعد بحثه المعمق في الاسلام وهي أن الاسلام لم يحرم المثلية الجنسية بل أن الثقافة العربية الاسلامية الحديثة هي ما جعل المثلية من المحرمات. وفي لقاء معه في استديوهات القسم العربي في الاذاعة السويدية، استهل الامام زاهد كلامه بالحديث عن مشاركته في هذه الاحتفالية في اسبوع الفخر، Prideveckan.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".