عدسة أولا دي فيردير/ راديو السويد

زيادة حالات الطلاق في السويد نتيجة التنقل اليومي الى العمل

تزداد حالات الطلاق في الأسر السويدية نتيجة للتنقل اليومي لمسافات طويلة الى العمل. وفقاً لداراسة صادرة عن معهد جيوغرافية الثقافة في مدينة أوميو.

الدراسة أشارت الى أن التنقل اليومي يؤثر على الحياة الإجتماعية للأشخاص المتزوجين، ويسبب توتر في العلاقات الزوجية نتيجة الضغط النفسي الناتج عن التنقل.

إيريكا ساندو القائمة على هذه الدراسة أكدت أن نسبة زيادة حالات الطلاق بين الأسر التى يتنقل أحد أفرادها يوميا للعمل هي 40%. بحيث كل سابع حالة طلاق هي نتيجة للتنقل اليومي الى العمل.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".