ت ت

انتقادات ضد الحكومة بسبب سعيها لإلغاء الأموال المخصصة للترفيه

تعرضت الحكومة لإنتقادات بسبب تخطيطها لإلغاء الأموال المخصصة للنشاطات الترفيهية ، وهي مساعدات مخصصة لأطفال الأسر الفقيرة، لكي يتمكنوا من الإشتراك في الأنشطة الترفيهية التى تقوم بها المدارس.

وتخشى منظمة أنقذوا الأطفال من أن يكون لهذا القرار تداعيات سلبية فقط على الأطفال الفقراء، لكن وزيرة الأطفال أوسا ريغنير، دافعت عن قرار الحكومة بالقول

"من الجيد أن تكون لدينا منظومة رفاه إجتماعية شاملة لكي لا يتم الإشارة الى عوائل تنتمي الى فئة معينة من المجتمع، من خلال تقديم طلب المعونة بسبب الفقر.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".