Rafael Rahl Qadr i Kobane. Foto: Privat
رفائيل راحيل قادر سويدي من اصول كردية الالتحاق بقوات البشمركة في مدينة كوباني / صورة خاصة

رفائيل قادر سويدي ملتحق بقوات البشمركة في كوباني

قرر رفائيل راحيل قادر سويدي من اصول كردية الالتحاق بقوات البشمركة في مدينة كوباني الكردية. جاء قراره هذا بعد مشاهدته لمقطع فيديو يبين اعدام مقاتلي داعش لعديد من الاطفال الاكراد. رفائيل الذي يعمل في السويد كحارس شخصي لذوي الهويات المحمية بسبب تعرضهم لتهديد ما، قدم على اجازة من عمله ليقاتل في كوباني. يقول رفائيل للقسم الكردي في الاذاعة السويدية بانه ذهب الى كوباني بفرده وبدون تنسيق مع احد، وبأنه يشعر بالأسى لعدم تصدي البلدان الاوروبية للإرهاب الذي يمارسونه مقاتلي الدولة الاسلامية. 

جاء قرار رفائيل بأخذ اجازة من عمله في السويد والسفر الى مدينة كوباني الكردية الواقعة بقرب الحدود التركية السورية بعد مشاهدته لمقطع فيديو على الأنترنيت حيث قام مقاتلي الدولة الاسلامية بإعدام حوالي عشرين طفلا تتراوح اعمارهم بين 5 و 10 سنوات. بعدها قرر ان يعود الى بلدته لكي يحارب في صفوف القوات الكردية في كوباني.

 بداً رفائيل فور وصوله الى كوباني بتوزيع الملابس، البطانيات والمرتبات على اهالي البلدة الذين يعانون من الحرب الشرسة التي تشنها قوات داعش الارهابية عليهم  خلال الشهرين الماضيين. والان وقبل ان تنتهي اجازة رفائيل بأسبوع واحد، استطاع ان ينتقل من العمل المدني الى العمل العسكري وبالتحديد كقناص لدى قوات البشمركة التي لا تسمح لأي كان بالانضمام اليها.

رفائيل تعلم القنص خلال خدمته العسكرية في السويد والان يعلم اليافعين الذين لم يسبق لهم المشاركة في القتال كيفية توخي الحذر والمحافظة على حياتهم في ظل الوضع الامني المتدهور هناك.

 يروي رفائيل للإذاعة السويدية بانه وزملائه يعيشون طوال الوقت في خطر، خاصة الذين يحاربون في الصفوف الامامية التي تفصلهم مسافة تقل عن كيلومتر واحد عن جبهة الدولة الاسلامية. مضيفا بأنه عليه ان يفكر طوال الوقت بأن احد قناصي الطرف الاخر يراقبه.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".