Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på https://kundo.se/org/sverigesradio/
Foto: SR
Foto: SR

خبراء في الشؤون السياسية: الهوة الايديولوجية ستتجه إلى الإتساع في الفترة المقبلة

بعد الاطاحة بميزانية حكومة الحمر الخضر في جلسة البرلمان يوم امس، أعلن رئيس الوزراء ستيفان لوفين ان انتخابات جديدة ستجرى في الثاني والعشرين من شهر مارس من العام المقبل. خبيرة الشؤون السياسية، ييني ماديستام أعربت عن شكوكها في الخروج من الأزمة السياسية الراهنة عبر اجراء انتخابات جديدة.

- الإنتخابات تعطي للناخبين فرصة العودة ليقولوا كلمتهم. وهي تعطي أيضاً فرصة للأحزاب السياسية، سواء لكسب مزيد من الوقت في التفكير في استراتيجية حزبهم، أو للحصول على استراحة من هذه الأزمة الراهنة. يمكن للمرء ان يعود خطوة للوراء ليعود بعدها بطريقة مختلفة، تقول ييني ماديستام.

وتتوقع ماديستام ان تتسع التباينات الأيديولوجية بين الاحزاب المختلف في الانتخابات الاستثنائية القادمة عن ما كانت عليه في الانتخابات البرلمانية الأخيرة:

- أعتقد أننا سنشهد مجدداً حججا جديدة في النقاشات والسجالات التي سنتابعها. لكن الفرق سيكمن في إتساع الهوة الايديولوجية مقارنة بما كانت عليه في الحملات الانتخابية السابقة. تقول ييني ماديستام وتضيف انها تعتقد بان الأطراف كافة ستعمل على تسليط الضوء على ايديولوجيتها لاتاحة الفرصة امام الناخبين لرؤية الاختلافات في ما بينها بشكل أوضح. وفي الوقت نفسه، فان من المؤكد انه أي طرف لن يتمكن من الحصول على فوز واضح، وبالتالي فان تلك الأطراف ستستعد للتعامل مع مختلف الحالات التي قد تفرزها النتائج الإنتخابية.

- اذا لم يكن لدى أي طرف خيارات تسمح بحصد عدد كاف من الناخبين وراءه، فسنصل مرة اخرى الى حكومة ضعيفة. وبالتالي فالاطراف السياسية يجب ان تكون قادرة على الحفاظ على باب صغير منفتح على الجانب الآخر من أجل تحقيق التعاون، غير أن ذلك ليس سوى جانب بسيط من المعضلة السياسية، تقول ماديستام.

أما بشان القضايا التي ستناقش في الحملة الانتخابية للربيع القادم، فتتوقع ماديستان أن تكون ذات القضايا بالنسبة لكل حزب أوكتلة سياسية:

- حزب ديمقراطيي السويد يريد لهذه الانتخابات ان تكون استفتاءا على سياسات اللجوء والهجرة في السويد. الامر الذي تعارضه الاحزاب الاخرى. فهي تريد ان تكون استفتاء على سياسات اخرى مثل العمل، المدارس، والرفاه الأجتماعي، بالاضافة الى مسائل الصحة والقضايا الاجتماعية. وتريد ان تشمل أيضاً مسائل كثيرة أخرى تتعلق بالحكومة الجديرة والأقدر على قيادة البلاد. تقول ييني ماديستام.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".