Sverigedemokraternas vikarierande partiledare Mattias Karlsson. Foto: Maja Suslin/TT
حزب ديمقراطيي السويد هو اكبر المتقدمين. في الصورة الرئيس المناوب للحزب ماتياس كارلسون. صورة الوكالة السويدية للانباء

الاشتراكي الديمقراطي وديمقراطيو السويد يحرزان تقدما كبيرا

سجل حزب ديمقراطيي السويد تقدما كبيرا في اخر استطلاع للرأي اجرته القناة التلفزيونية الرابعة TV4 وشركة نوفوس. نسبة دعم الحزب وصلت الان الى 16 بالمئة، اي بارتفاع يقدر بـ 3.7 بالمئة بالمقارنة مع الارقام التي سجلت خلال تشرين ثاني نوفمبر.

يأتي ذلك بعد اقل من شهر على اقدام الحزب على اسقاط مشروع ميزانية الحكومة الحمراء الخضراء عبر التصويت لصالح ميزانية المعارضة البرجوازية، امر جعل رئيس الحكومة ستيفان لوفين يعلن عن نيته اجراء انتخابات نيابية اضافية في شهر آذار مارس القادم.

حزب اخر احرز تقدما كبيرا هو الاشتراكي الديمقراطي برئاسة ستيفان لوفين الذي ارتفعت نسبة دعم الناخبين له الى 32 بالمئة، اي بتقدم نسبته 3.4 بالمئة.

السبر اظهر ان الاشتراكي الديمقراطي حصل على دعم من ناخبي اليسار والبيئة، في حين ان تقدم ديقمراطيي السويد يعود الى فوزه بناخبين من التحالف البرجوازي.

الاستطلاع الذي شارك به 1786 شخصا اعطى الكتلة الحمراء الخضراء 43.3 بالمئة من دعم الناخبين في حين توقف التحالف البرجوازي على 38.5 بالمئة. اكبر المتراجعين هو حزب المحافظين الذي انخفض دعم الناخبين له بنسبة 2.1 بالمئة.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".