وزيرة المالية ماغدالينا أندرشون / صورة هنريك مونتغومري "TT"
وزيرة المالية ماغدالينا أندرشون / صورة هنريك مونتغومري "TT"

اقتصاد السويد اسوأ من التوقعات

قدمت وزيرة المالية ماغدالينا انديرشون اليوم  توقعات وزارة المالية للاقتصاد السويدي، والتي تكشف عن عجز في ميزانية الدولة سيواجه الاقتصاد السويدي خلال الدورة البرلمانية القادمة. كما أن التقرير كشف عن انخفاض معدل البطالة لكن بشكل ضئيل وابطء مما كان متوقعاً.

 تتنبأ الحكومة بأن يصل النمو الاقتصادي في السويد خلال العام الجاري الى 2.4 %، بينما تتوقع وصول صعود تلك النسبة الى 2.7 % في عام 2016.

 انطلقت وزارة المالية في توقعاتها الجديدة من الميزانية الحالية، اي ميزانية الكتلة البرجوازية المعارضة، ورغم ان التنمية الاقتصادية لن تتطور كما ينبغي خلال الاشهر القادمة الا ان الحكومة ليس لديها نية ادخار الاموال الحكومية، بل تسعى لتحسين ماليات الدولة عبر رفع الضرائب، هذا ما أعلنت عنه اليوم وزيرة المالية ماغدالينا أنديرشون في مؤتمر صحفي حيث صرحت بأن الحكومة  ليس لديها مجال لتمويل اصلاحات جديدة.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".