الزوجان رودين يعيشان دون إنترنيت منذ عشر سنوات
الزوجان رودين يعيشان دون إنترنيت منذ عشر سنوات
الزوجان رودين

عشر سنوات من الحرمان من خدمات الإنترنيت والكابل التلفزيوني والهاتف الثابت

ما يزال الزوجان آن ـ مارغريت وغيلبرت رودين محرومان من خدمات الهاتف الثابت والخدمات والإنترنيت، والأستقبال التلفزيوني عبر الكيبل، منذ العاصفة الثلجية أيغون التي ضربت جنوب البلاد قبل عشر سنوات.

أطاحت العاصفة إيغون بمليونين ونصف المليون متر مكعب من الغابات، عند مرورها في جنوب السويد ودمرت خطوط التيار الكهربائي والهاتفي والتلفزيوني، التيار الكهربائي أعيد وصله إلى منزل الزوجين رودين في أوروست في وقت لاحق لكن خطوط الهاتف والإنترنيت والكابل التلفزيوني ما زالت مقطوعة عنهما حتى الآن.

منزل الزوجين يقع على مرمى حجر من مقسم شؤكة تيليا للإتصالات، وأتصلوا مرات عديدة بالشركة طالبين إعادة وصلهم بالإنترنيت والهاتف الثابت والكيبل التلفزيوني، لكن الشركة دأبت على اإجابة بان دور الزوجين لم يحن بعد، وتقول آن ـ مارغريت ضاحكة وهي تشغل ماكنة إعداد القهوة أن الأمر لا يتعلق بالدور بل بالحظ.

غيلبرت ريدين يعتقد ان هناك نحو ثلاثين منزلا في منطقتهم يعانون مثلهم من ذات المشكلة، ويضيف أنه يفترض أن لا يواجه الناس في المجتمعات المعاصرة مثل هذا الوضع، كون كل شيء في هذه المجتمعات مبني على الإنترنيت، أذ ان دفع الفواتير في أوقاتها يعتمد على توفر الإنترنيت.:

ـ لو حدث هذا في منطقة ذات كثافة سكانية عالية لكانت الإجراءات أسرع. أعتقد أن من السيء أن تعاني المناطق القصية من الحرمان.

ـ

الزوجان رودين وعدا قبل فترة بإعادة وصل منزلهما بشبكة الهاتف الثابت يوم الخميس المقبل، لكنهما تلقيا لاحقا إشعارا من شركة تيليا يفيد بان ذلك قد يستغرق مزيدا من الوقت. ويعتقد غيلبرت رزدين أن الوضع كان سيختلف لو كان وزوجته يعيشان في منطقة ذات كثافة سكانية عالية:

ـ لو حدث هذا في منطقة ذات كثافة سكانية عالية لكانت الإجراءات أسرع. أعتقد أن من السيء أن تعاني المناطق القصية من الحرمان.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".